منتدى موقع بانياس والساحل الرئيسي

أهلاً بكم في منتدى موقع بانياس والساحل الرئيسي

بتسجيلكم والدخول الى حساباتكم تصبحون قادرين على المشاركة وارسال المساهمات وتبادل المعلومات والرسائل الخاصة مع باقي الأعضاء ضمن حدود الإحترام..

نرجو منكم الالتزام بالأخلاقيات العامة واحترام الآخرين وارسال المساهمات ذات القيمة المضافة وذكر مصدر أي معلومة جديدة تضيفونها الى المنتدى في مشاركاتكم تحت طائلة العقوبة..

شكراً لإهتمامكم
دمعة و ابتسامة __ جبران خليل جبران556

    دمعة و ابتسامة __ جبران خليل جبران

    شاطر

    OUBAI
    خيرة شباب البلد
    خيرة شباب البلد

    ذكر عدد الرسائل: 457
    العمر: 35
    العمل/الترفيه: ManyThings
    المزاج: Always in love
    تاريخ التسجيل: 05/04/2008

    فري زون
    ملاعب بانياس الساحل:

    دمعة و ابتسامة __ جبران خليل جبران

    مُساهمة من طرف OUBAI في 28/2/2009, 00:31


    أحببت ان اشارككم بعضا مما أقرأ حاليا في كتاب دمعة وابتسامة. جبران خليل جبران



    و فصل إله الألهة عن ذاته نفسأ و ابتدع فيها جمالاً, و أعطاها رقة نسيمات السحر و عطر أزاهر الحقل و لطف نور القمر.
    و وهبها كأس سرور و قال: لن تشربي منها إلا إذا نسيتِ الماضي , و أهملتِ الآتي ,
    و كأس حزن و قال: تشربين منها فتدركين كنه فرح الحياة.
    و بث فيها محبة تفارقها مع أول تنهدة استكفاء , و حلاوة تخرج منها مع أول كلمة ترفع.
    و أرسل عليها علماً من السماء ليرشدها الى سبل الحق.
    و وضع في أعماقها بصيرة ترى مالا يُرى .
    و ابتدع فيها عاطفة تسيل مع الخيالات و تسير مع الأشباح. و ألبسها ثوب شوق حاكته الملائكة من تموجات قوس القزح , ثم وضع فيها ظلمة الحيرة و هي خيال النور.
    و أخذ الإله نارأ من مصهر الغضب , و ريحا تهب من صحراء الجهل , و رملا من على شاطىء بحر الأنانية , و ترابا من تحت أقدام الدهور , و جَبَلَ الإنسان.
    و أعطاه قوة عمياء تثور عند الجنون و تخمد امام الشهوات.
    ثم وضع فيه الحياة و هي خيال الموت.
    و ابتسم إله الآلهة و بكى , و شعر بمحبة لا حد لها ولا مدى , و جمع بين الإنسان و نفسه.



    يتبع..


    عدل سابقا من قبل OUBAI في 2/3/2009, 01:58 عدل 1 مرات


    ........................................................


    الآلام قد تتحول إلى أفكار، لكن الأفكار لا تتحول إلى آلام.
    قد يصبح التشاؤم تفكيرًا، لكن لن يصبح التفكير تشاؤمًا.
    لو كانت الأفكار تصنع الناس لأمكن صنع أعظم الشعوب بإعطائها أعظم الأفكار.
    الشعوب العظيمة تبدع أفكارًا عظيمة، لكن الأفكار العظيمة لا تبدع شعوبًا عظيمة.

    زائر
    زائر

    رد: دمعة و ابتسامة __ جبران خليل جبران

    مُساهمة من طرف زائر في 28/2/2009, 01:50

    أهكذا امتزجت الأهواء الأربع..بيد من أبدعها؟؟

    جميل اختيارك..شكرا أبيّ

    الحق الواجب النظام القوة
    إبن البلد المميز
    إبن البلد المميز

    ذكر عدد الرسائل: 1777
    العمر: 38
    العمل/الترفيه: بصدق واخلاص نبني
    المزاج: عال العال
    تاريخ التسجيل: 08/07/2008

    فري زون
    ملاعب بانياس الساحل:

    رد: دمعة و ابتسامة __ جبران خليل جبران

    مُساهمة من طرف الحق الواجب النظام القوة في 28/2/2009, 02:17

    النفس البشرية أعقد سر عرفه التاريخ ، بسببها حار الأكثرون ، ومن أجلها ضل كثيرون ، عجيب أمرها ، ومنيع سبرها ، منها ما هو شفاف كالماء ، وبعضها قاتم كالصخرة الصماء ، منها ما هو مفتاح للخير ، وكثير منها (مفاتيح) للشر ، إن عصيتها عزتك ، وإن أطعتها ذلتك ، أصلها قريب ، وفرعها عجيب ، تسقيك – إن رغبت – من كل نهر قطرة ، وتوقد لك – أيضاً إن رغبت – من كل نار جمرة


    شكراً أبي تمتعنا بما تقرأ


    إذا لم تغامر بشيء ؛ فإنك قد غامرت بترك كل شيء !

    OUBAI
    خيرة شباب البلد
    خيرة شباب البلد

    ذكر عدد الرسائل: 457
    العمر: 35
    العمل/الترفيه: ManyThings
    المزاج: Always in love
    تاريخ التسجيل: 05/04/2008

    فري زون
    ملاعب بانياس الساحل:

    رد: دمعة و ابتسامة __ جبران خليل جبران

    مُساهمة من طرف OUBAI في 1/3/2009, 00:53


    أمام عرش الجمال



    هربت من الإجتماع و همت في ذاك الوادي الوسيع متبعا مجاري الجدول تارة و مصغيا إلى محاورات العصافير طورأ , حتى بلغت مكانا حمته الأغصان من أشعة الشمس فجلست أسامر وحدتي و أناجي نفسي ... نفس ظامئة رأت كل ما يُرى سرابا , و كل ما لا يرى شراباً.
    و لما انطلقت عاقلتي من محبس المادة الى الفضاء , التفت فإذا بفتاة واقفة على مقربة مني. حورية لم تتخذ من الحلي و الحلل سوى عضن من الكرمة تستر به بعض قامتها, و أكليل من الشقيق يجمع شعرها الذهبي... إذ علِمَت من نظراتي أنني صرت مسلوب الفجأة و الحيرة, قالت: "أنا ابنة الأحراج فلا تجزع". قلت وقد ردت حلاوة صوتها بعض رمقي: " و هل يقطن من كان مثلك برية سكنتها الوحشة و الوحوش؟ قولي لي بعيشك من أنتِ ومن أين أتيتِ؟"

    فقالت و قد جلست على الأعشاب: "أنا رمز الطبيعة. أنا العذراء التي عبدها آباؤك فبنوا لها مذابح و هياكل في بعلبك و فقا و جبيل. قلت: "تلك الهياكل قد انهدمت وعظام أجدادي ساوت أديم الأرض و لم يبق من آثار آلهتهم و أديانهم سوى صفحات قليلة في بطون الكتب".
    قالت: "بعض الآلهة يحييون بحياة عبادهم و يموتون بموتهم. و بعضهم يحيون بألوهية أزلية أبدية. أما الوهيتي فهي مستمدة من جمال تراه كيفما حولت عينيك... جمال هو الطبيعة بأسرها... جمال




    كمان يتبع..


    ........................................................


    الآلام قد تتحول إلى أفكار، لكن الأفكار لا تتحول إلى آلام.
    قد يصبح التشاؤم تفكيرًا، لكن لن يصبح التفكير تشاؤمًا.
    لو كانت الأفكار تصنع الناس لأمكن صنع أعظم الشعوب بإعطائها أعظم الأفكار.
    الشعوب العظيمة تبدع أفكارًا عظيمة، لكن الأفكار العظيمة لا تبدع شعوبًا عظيمة.

    OUBAI
    خيرة شباب البلد
    خيرة شباب البلد

    ذكر عدد الرسائل: 457
    العمر: 35
    العمل/الترفيه: ManyThings
    المزاج: Always in love
    تاريخ التسجيل: 05/04/2008

    فري زون
    ملاعب بانياس الساحل:

    رد: دمعة و ابتسامة __ جبران خليل جبران

    مُساهمة من طرف OUBAI في 2/3/2009, 01:55

    تابع لـ ( أمام عرش الجمال)


    كان بدء سعادة الراعي بين الربى و القروي بين الحقول و العشائر الرحّل بين الجبل و الساحل. جمال كان للحكيم مرقاة إى عرش حقيقة لا تجرح.
    قلت و دقات قلبي تقول مالا يعرفه اللسان: "إن الجمال قوة مخيفة رهيبة". فقالت و على شفتيها ابتسامة الأزهار و في نظرها أسرار الحياة: " أنتم البشر تخافون كل شيء حتى ذواتكم. تخافون السماء و هي منبع الأمن. تخافون الطبيعة و هي مرقد الراحة , و تخافون إله الآلهة و تعزون إليه الحقد و الغضب و هو إن لم يكن محبة و رحمة لم يكن شيئاً".

    و بعد سكينة مازجتها الأحلام اللطيفة سألتها: "ما هذا الجمال؟فقد تباين الناس بتعريفه و معرفته مثلما اختلفوا بتمجيده و محبته".
    قالت: "هو ما كان بنفسك جاذب إليه... هو ما تراه و تود أن تعطي لا أن تأخذ .. هو ما شعرت عند ملقاه بأيادٍ ممدودة من أعماقك لضمه إلى أعماقك .. هو ما تحسبه الأجسام محنة و الأرواح منحة.. هو ألفة بين الحزن و الفرح .. هو ما تراه محجوباً و تعرفه مجهولا و تسمعه صامتاً .. هو قوة تبتدىء في قدس أقداس ذاتك و تنتهي ما وراء تخيلّاتك..."
    و اقتربت ابنة الأحراج مني و وضعت يدها المعطرة على عيني , و لما رفعتها رأيتني وحيداً في ذلك الوادي, فرجعت ونفسي مرددة: "إن الجمال هو ما تراه و تود أن تعطي لا أن تأخذ".


    كمان يتبع... tongue


    ........................................................


    الآلام قد تتحول إلى أفكار، لكن الأفكار لا تتحول إلى آلام.
    قد يصبح التشاؤم تفكيرًا، لكن لن يصبح التفكير تشاؤمًا.
    لو كانت الأفكار تصنع الناس لأمكن صنع أعظم الشعوب بإعطائها أعظم الأفكار.
    الشعوب العظيمة تبدع أفكارًا عظيمة، لكن الأفكار العظيمة لا تبدع شعوبًا عظيمة.

    OUBAI
    خيرة شباب البلد
    خيرة شباب البلد

    ذكر عدد الرسائل: 457
    العمر: 35
    العمل/الترفيه: ManyThings
    المزاج: Always in love
    تاريخ التسجيل: 05/04/2008

    فري زون
    ملاعب بانياس الساحل:

    رد: دمعة و ابتسامة __ جبران خليل جبران

    مُساهمة من طرف OUBAI في 8/3/2009, 23:51


    نشيد الإنسان


    " و كنتم أمواتاً فأحياكم ثم يميتكم ثم يحييكم ثم إليه ترجعون"
    (القرآن الكريم)


    أنا كنت منذ الأزل, و ها أنا ذا , و سأكون إلى آخر الدهر و ليس لكياني انقضاء. سبحت في فضاء اللانهاية و طرت في عالم الخيال و اقتربت من دائرة النور الأعلى , و ها أنا الآن سجين المادة.
    سمعت تعاليم كنفوشيوس وأصغيت لحكمة براهما و جلست بقرب بوذا تحت شجرة المعرفة , و ها أنا الآن أغالب الجهل و الجحود. كنت على الطور إذ تجلى "يهوه" لموسى , و في عبر الأردن فرأيت معجزات الناصري, و في المدينة فسمعت أقوال رسول العرب , و هـا أنا الآن أسير الحيرة.

    شاهدت قوات بابل و مجد مصر و عظمة اليونان, و لم أزل أرى الضعف و الذل و الصغر بادية في جميع تلك الأعمال. جالست سحرة عين دور و كهنة أشور و أنبياء فلسطين و ما برحت أنشد الحقيقة. حفظت الحكمة التي نزلت على الهند , و استظهرت الشعر المنبثق من قلوب سكان جزيرة العرب, و وعيت الموسيقى المتجسمة من عواطف أهل المغرب , و ما زلت أعمى لا أرى , و أصم لا أسمع. احتملت قساوة الفاتحين الطامعين , و قاسيت ظلم الحكام المستبدين , و عبودية الأقوياء الباغين , و ما برحت ذا قوة أكافح بها الأيام. شاهدت و سمعت كل ذلك و أنا طفل, و لسوف أشاهد و أسمع أعمال الشبيبة مآتيها , و لسوف أشيخ و أبلغ الكمال و أرجع إلى الله.
    أنا كنت منذ الأزل , و ها أنا ذا , و سأكون إلى آخر الدهر و ليس لكياني انقضاء.


    سياسة نقل المواضيع و حذف الردود مارح تتغير بالمنتدى؟


    يتبع ..


    ........................................................


    الآلام قد تتحول إلى أفكار، لكن الأفكار لا تتحول إلى آلام.
    قد يصبح التشاؤم تفكيرًا، لكن لن يصبح التفكير تشاؤمًا.
    لو كانت الأفكار تصنع الناس لأمكن صنع أعظم الشعوب بإعطائها أعظم الأفكار.
    الشعوب العظيمة تبدع أفكارًا عظيمة، لكن الأفكار العظيمة لا تبدع شعوبًا عظيمة.

    زائر
    زائر

    رد: دمعة و ابتسامة __ جبران خليل جبران

    مُساهمة من طرف زائر في 9/3/2009, 00:55

    " و كنتم أمواتاً فأحياكم ثم يميتكم ثم يحييكم ثم إليه ترجعون"

    أنا كنت منذ الأزل , و ها أنا ذا , و سأكون إلى آخر الدهر و ليس لكياني انقضاء


    نعم انا الانسان .. طاقة الحياة داخلي ترسم الحياة ... وما الفناء الا بدايةأيضا لحياة....

    نتابع معك ...

    lora_lolo2003
    عضو(ة) برونزي
    عضو(ة) برونزي

    انثى عدد الرسائل: 94
    العمر: 30
    العمل/الترفيه: الترفيه
    المزاج: متقلب
    تاريخ التسجيل: 21/12/2008

    رد: دمعة و ابتسامة __ جبران خليل جبران

    مُساهمة من طرف lora_lolo2003 في 9/3/2009, 01:01

    Smile

    زائر
    زائر

    رد: دمعة و ابتسامة __ جبران خليل جبران

    مُساهمة من طرف زائر في 9/3/2009, 03:14

    Shocked

    OUBAI
    خيرة شباب البلد
    خيرة شباب البلد

    ذكر عدد الرسائل: 457
    العمر: 35
    العمل/الترفيه: ManyThings
    المزاج: Always in love
    تاريخ التسجيل: 05/04/2008

    فري زون
    ملاعب بانياس الساحل:

    رد: دمعة و ابتسامة __ جبران خليل جبران

    مُساهمة من طرف OUBAI في 10/3/2009, 01:50

    شكرا لكل من مرّ من هناو قرأ ما أتى ...نتابع من نفس الكتاب

    الحيوان الأبكم



    " وفي نظرات الحيوان الأبكم كلام تفهمه نفس الحكيم"
    (شاعر هندي)


    في عشية يوم تغلبت فيه تخيلاتي على عاقلتي مررت بأطرف أحياء المدينة, و وقفت أمام منزل مهجور تداعت أركانه و حُطّمت دعائمه ولم يبق منه سوى أثر يخبر عن هجر طويل , و يدل على زوال محزن , فرأيت كلباً يتوسد الرماد و قد ملأت القروح جسمه الضعيف , و استحكمت العلل بهيكله المهزول , فصار يرمق الشمس الجانحة نحو الغروب بعين وسمت عليها أشباخ الذل , و بدت فيها مظاهر القنوط و اليأس , فكانه درى ان الشمس قد أخذت تسترجع أنفاسها عن تلك البقعة المهجورة , البعيدة عن الأولاد مضطهدي الحيوان الضعيف , فصار يرمقها بعين آسفة مودعة.
    فاقتربتُ منه على مهل , واداً لو عرفت النطق بلسانه فأعزيه في شدائده , و أبدي له شفقة في بؤسه. و لما دنوت منه خافني و تحرك ببقايا حياة قاربت الإنحلال , مستنجدا بقوائم شلتها العلة و راقبها الفناء. و إذ لم يقو على النهوض نظر إلي نظرة فيها مرارة استرحام و حلاوة استعطاف.. نظرة فيها انعطاف و ملامة .. نظرة قامت مقام النطق. فكانت أفصح من لسان الإنسان , و أبلغ من دموع المرأة. ولما تلاقت عيناي بعينيه الحزينتين تحركت عواطفي و تمايلت تأثيراتي , فجسَمت تلك النظرات و ابتدعت لها أجساداً من كلام متعارف بين البشر.
    نظرات مفادها: " كفى ما بي يا هذا. و كفى ما عانيت من اضطهاد الناس , و ما قاسيت منألم الأمراض. امضِ و اتركني و سكينتي أستمد من حرارة الشمس دقائق الحياة , فقد هربت من مظالم ابن آدم و قسوته , و التجأت إلى رمادٍ أكثر من نعومة من قلبه , و اختبأتُ بين خرائب أقل وحشة من نفسه. اذهب عني فما أنت إلا من سكان أرض ما برحت ناقصة الأحكام , خالية من العدل. أنا حيوان حقير لكنيي خدمت ابن آدم و كنت في منزله مخلصا و وفياً , و في رفقته متربصاً و جاسوساً. كنت شريكاً في أحزانه , و مغبوطا في أفراحه , متذكراً أيام بعده , مترحباً عند مجيئه , و كنت أكتفي بفتات مائدته , و أسعد بعظمٍ جرده بأضراسه. ولكن لما شخت و هرمت و أنشبت الأمراض في جسمي أظافرها , نبذني , و أبعدني عن داره , و صيرني ماعبة لصبيان الأزقة القساة, و هدفاً لنبال العلل , و محطاً لرحال الأقذار. أنا يا ابن آدم حيوان ضعيف , و لكني وجدت نسبة كائنة بيني و بين الكثيرين من إخوانك البشر , الذين إذا ما ضعفت قواهم قل رزقهم و ساء حالهم , أنا مثل جنود يحاربون عن الوطن في شبيبتهم , و يستثمرون الأرض في كهولتهم , حتى إذا ما جاء شتاء الحياة و قل نفعهم , أبعدوهم و نسوهم. أنا مثل امرأة تجملّت صبية لتفريج قلب الشبيبة , و سهرت زوجة في الليالي لتربية الأطفال , و تعبت امرأة لإيجاد رجال المستقبل , و لكن لما شاخت و عجزت أصبحت نسياً منسياً , و أمراً مكروهاً ... آه ما أظلمك يا ابن آدم و ما أقساك!

    كانت نظرات ذلك الحيوان تتكلم , و قلبي يفهم , و نفسي تتراوح بين شفقتي عليه و أبناء جلدتي. و لما أغمض عينيه لم أشأ إزعاجه فذهبت...


    انتهى..


    ........................................................


    الآلام قد تتحول إلى أفكار، لكن الأفكار لا تتحول إلى آلام.
    قد يصبح التشاؤم تفكيرًا، لكن لن يصبح التفكير تشاؤمًا.
    لو كانت الأفكار تصنع الناس لأمكن صنع أعظم الشعوب بإعطائها أعظم الأفكار.
    الشعوب العظيمة تبدع أفكارًا عظيمة، لكن الأفكار العظيمة لا تبدع شعوبًا عظيمة.

    زائر
    زائر

    رد: دمعة و ابتسامة __ جبران خليل جبران

    مُساهمة من طرف زائر في 10/3/2009, 17:54

    أهلين مسيو OBAI ...

    أولاً: مواضيعك حلوة ومختارة وهاد الموضوع واحد منهن وخصوصاً المقتطفات اللي حطيتها ...
    ثانياً: بالنسبة لتعليقك بتوقع مطرحو بالأدب العربي أنسب ... خاصة أنك عم تعرفنا على مقاطع لا بأس بها من الكتاب

    " أنا لا أبدل أحزان قلبي بأفراح الناس و لا أرضى أن تنقلب الدموع التي تستدرّها الكآبة من جوارحي و تصير ضحكاً . أتمنى أن تبقى حياتي دمعة و ابتسامة "من نفس الكتاب-

    شكراً على كلِّ ما اخترته لنا

    OUBAI
    خيرة شباب البلد
    خيرة شباب البلد

    ذكر عدد الرسائل: 457
    العمر: 35
    العمل/الترفيه: ManyThings
    المزاج: Always in love
    تاريخ التسجيل: 05/04/2008

    فري زون
    ملاعب بانياس الساحل:

    رد: دمعة و ابتسامة __ جبران خليل جبران

    مُساهمة من طرف OUBAI في 11/3/2009, 00:36


    أهلين Sunline شكرا للقراءة و الإطراء, أنتي أدرى بالمكان المناسب أكيد بس انا تفاجئت لما دورت عالموضوع و ما لقيتو و ما حدا خبرني بالنقل Smile

    و بالنهاية حصل خير يا ستنا و صحتك بالدنيا.
    تحياتي


    ........................................................


    الآلام قد تتحول إلى أفكار، لكن الأفكار لا تتحول إلى آلام.
    قد يصبح التشاؤم تفكيرًا، لكن لن يصبح التفكير تشاؤمًا.
    لو كانت الأفكار تصنع الناس لأمكن صنع أعظم الشعوب بإعطائها أعظم الأفكار.
    الشعوب العظيمة تبدع أفكارًا عظيمة، لكن الأفكار العظيمة لا تبدع شعوبًا عظيمة.

      الوقت/التاريخ الآن هو 20/12/2014, 11:39