منتدى موقع بانياس والساحل الرئيسي

أهلاً بكم في منتدى موقع بانياس والساحل الرئيسي

بتسجيلكم والدخول الى حساباتكم تصبحون قادرين على المشاركة وارسال المساهمات وتبادل المعلومات والرسائل الخاصة مع باقي الأعضاء ضمن حدود الإحترام..

نرجو منكم الالتزام بالأخلاقيات العامة واحترام الآخرين وارسال المساهمات ذات القيمة المضافة وذكر مصدر أي معلومة جديدة تضيفونها الى المنتدى في مشاركاتكم تحت طائلة العقوبة..

شكراً لإهتمامكم

انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

منتدى موقع بانياس والساحل الرئيسي

أهلاً بكم في منتدى موقع بانياس والساحل الرئيسي

بتسجيلكم والدخول الى حساباتكم تصبحون قادرين على المشاركة وارسال المساهمات وتبادل المعلومات والرسائل الخاصة مع باقي الأعضاء ضمن حدود الإحترام..

نرجو منكم الالتزام بالأخلاقيات العامة واحترام الآخرين وارسال المساهمات ذات القيمة المضافة وذكر مصدر أي معلومة جديدة تضيفونها الى المنتدى في مشاركاتكم تحت طائلة العقوبة..

شكراً لإهتمامكم

منتدى موقع بانياس والساحل الرئيسي

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

+4
هدرة الحناجر
ابن الساحل
شمس الاصيل
القيصر omar
8 مشترك

    سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة

    Anonymous
    زائر
    زائر


    سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة Empty سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة

    مُساهمة من طرف زائر 4/8/2010, 23:51

    لا يمكن أن تخلو علاقة زوجين من بعض المطبّات أي المشاكل والخلافات
    قد يكون الخلاف بسيطاً فيتجاوزانه ببساطة وسهولة دون أن يترك أثراً سلبيّاً عليهما وعلى حياتهما الأسريّة
    وقد لا يكون الخلاف بسيطاً ...قد يمرّ الزوجان بخلافات صعبة جداً يتطلّب تجاوزها ومحاولة التغلّب عليها
    تقديم تنازلات من أحد الزوجين أو من كليهما
    في حال وجود أولاد يكون الزوجان أكثر حرصاً على تجنّب الخلافات والمشاكل
    وفي حال حدوث هذه الخلافات يحاولان حلّها وتجاوزها بطريقةٍ لا تترك أثراً سلبيّاً على العائلة وذلك من
    منطلق الحرص على مصلحة الأولاد
    المنطق يقول أنّ مصلحة الأولاد هي في عيشهم مع الأب والأم ليؤدّي كلّ منهما دوره في حياتهم أي حياة
    الأولاد
    لكن قد يستفحل الخلاف إلى درجة يشعر فيها الزوجان باستحالة استمرار العلاقة بينهما وعندها يقع الطلاق
    ويعاني الأولاد ما يعانون من آثاره ونتائجه ويكونون هم أكبر الخاسرين على مبدأ "الآباء يأكلون الحصرم
    والأبناء يضرّسون "وأظنّكم جميعاً قد سمعتم بهذا المثل من قبل
    في رأيي أنّ الزوجين يجب أن يكون لديهما استعداد ليقدّم كلّ منهما تنازلات للطرف الآخر من أجل تجنّب
    أبغض الحلال أي الطّلاق
    لكن السؤال إلى أي مدى أنت مستعد لتقديم التنازلات ؟
    أعتقد أنّ الإجابة ستختلف من شخصٍ لآخر
    لذا سأطرح سؤالاً أكثر تحديداً وهو : ولدك أم كرامتك ؟
    إذا وصل الأمر بين الزوجين إلى تبادل العبارات المهينة التي تجرح الكرامة وتمسّ الكبرياء
    فكيف يتصرّف الطرف المجروح برأيك؟
    أيّها الرّجل أو الشاب ضع نفسك افتراضيّاً في هذا الموقف وحاول أن تختار بين ولدك وكرامتك
    أيّهما أغلى عندك وأيّهما ستختار؟
    وأنت أيّتها المرأة أو الشابّة ضعي نفسكِ مكان الزوجة المجروحة الكرامة واسألي نفسك : أيّهما
    أغلى عندكِ ، الولد أم الكرامة؟
    هل تضحّين بمصلحة ولدكِ لتحفظي بقايا كرامتكِ؟ أم أنّك تفعلين ما يتوقّعه منك المجتمع
    يعني " بتكبسي عالجرح ملح " وتتحمّلين من أجل مصلحة الولد ؟
    أرجو التفكير مليّاً قبل الإجابة
    هو سؤال محيّر فعلاً لكن حاولوا من فضلكم أن تعطوا إجابات صادقة


    عدل سابقا من قبل أم العيال في 5/8/2010, 00:58 عدل 1 مرات
    القيصر omar
    القيصر omar
    مشرف "الترحيب والمشاركة" .. القيصر
    مشرف


    ذكر عدد الرسائل : 379
    العمر : 34
    الموقع : هنيك
    العمل/الترفيه : عم ابني كوكب جديد وبدي شغيلي
    المزاج : بكون اكتر حرارة من حطب جهنم وقت يلي بعصب
    تاريخ التسجيل : 10/01/2010

    فري زون
    ملاعب بانياس الساحل:

    سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة Empty رد: سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة

    مُساهمة من طرف القيصر omar 5/8/2010, 00:37

    انا برائيي في كتير من الاحيان انو الواحد لازم يضحي مشان استمرار العلاقه بين الطرفين وخاصه اذا في اولاد
    لان في علاقات الحب يتنازل الاطراف لبعضهم وغالبا ماتكون مرحله الحب قبل الزواج
    ويكون التنازل من اجل استمرا العلاقة ولكن الا حد معين وبان لا يضيق كل طرف بالاخر
    شمس الاصيل
    شمس الاصيل
    مشرفة "المجتمع" .. حضارة وتاريخ
    مشرفة


    انثى عدد الرسائل : 756
    العمر : 50
    العمل/الترفيه : أعمال كثيرة
    المزاج : متقلب
    تاريخ التسجيل : 13/07/2010

    سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة Empty رد: سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة

    مُساهمة من طرف شمس الاصيل 5/8/2010, 00:37

    جزاك الله خيراً أختي الفاضلة :
    انا برأيي انه اذا كان الخلاف بين الزوجين مهما كان بطبعه صغير او كبير قابل للحل
    فلا داعي للتفكير بشيءاسمه كرامة لان ابني اغلى شيء في وجودي اما اذا كان الخلاف حله مستحيل فحرصاً على اغلى شيء في حياتي ةوهو ابني اختار كرامتي سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة Icon_silent
    Anonymous
    زائر
    زائر


    سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة Empty رد: سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة

    مُساهمة من طرف زائر 5/8/2010, 01:01

    مرحبا أول شي
    هلء اذا عم تقولي مشاكل باستمرار وتبادل عبارات مهينة
    لا براي الطلاق افضل حتى للاولاد
    لانو بهالحالة الولاد راح يتعقدوا من شي اسمو زواج
    وراح يأثر كتير فيهن ويدمرهن اكتر من الطلاق نفسو
    شكرا لك
    ابن الساحل
    ابن الساحل
    مشرف الإقتصاد ..
    مشرف الإقتصاد ..


    ذكر عدد الرسائل : 1711
    العمر : 36
    الموقع : بالبيت
    العمل/الترفيه : اجازة في الاقتصاد * ادارة اعمال
    المزاج : كتير رايق
    تاريخ التسجيل : 15/04/2009

    سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة Empty رد: سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة

    مُساهمة من طرف ابن الساحل 5/8/2010, 01:29

    الكرامة اولا ولكن لكل قاعدة شواذ
    لذلك في هذه الامور يمكن التضحية بالكرامة
    لان الطلاق سوف يدمر الاولاد فيشعرون بإنَّهم لا يثقون بأنفسهم ولا بالوالدين ويغلب عليهم الشك والتشاؤم ويبالغون في التمرد والسلبية وأحلام اليقظة
    وسوف يؤثر على تحصيلهم العلملي
    ويكون سببا في فشلهم في كثير من مجالات الحياة
    لذلك يمكن ان نضحي بالكرامة في مثل هذه المواقف


    شكرا ام العيال على هذا الطرح
    تحياااااااتي
    Anonymous
    زائر
    زائر


    سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة Empty رد: سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة

    مُساهمة من طرف زائر 5/8/2010, 02:10

    مشكورين على المشاركة
    وإبداء الآراء
    بانتظار المزيد من الآراء
    هدرة الحناجر
    هدرة الحناجر
    مشرفة "نادي المفكرين" .. صوت الحق
    مشرفة


    انثى عدد الرسائل : 510
    العمر : 33
    الموقع : في جسد
    العمل/الترفيه : طالبة إعلام
    المزاج : رضاك يارب..
    تاريخ التسجيل : 08/08/2009

    فري زون
    ملاعب بانياس الساحل: سأواجه كل التحديات والأخطار والمتاعب التي تنتظرني ولن أهرب منها أبداً

    سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة Empty رد: سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة

    مُساهمة من طرف هدرة الحناجر 5/8/2010, 09:15


    سؤال محيّر بالفعل..!!

    بس برأيي..إذا كانت الخلافات وصلت إلى حد الإشباع والطرفين ماعاد يطيقوا بعض.

    الأفضل هو الطلاق..لأن الأم ستكرّه الأطفال بوالدهم ..والأب كذلك..

    لذلك الطلاق هو الحل وللاحتفاظ ببعض الاحترام بين الطرفين..وإلا البيت رح يكون جحيم..

    بس ما بعتقد إنسان عاقل ومتزن رح يخللي الأمور توصل لهالدرجة..

    وإذا ما كان هيك فالانفصال أحسن..
    SAMI
    SAMI
    مشرف الرياضة
    مشرف الرياضة


    ذكر عدد الرسائل : 874
    العمر : 35
    الموقع : .....
    العمل/الترفيه : ..
    المزاج : .................
    تاريخ التسجيل : 15/06/2008

    سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة Empty رد: سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة

    مُساهمة من طرف SAMI 5/8/2010, 09:40

    بداية شكرآ يا أم المنتدى على طرحك لمعضلة كبيرة في مجتمعاتنا
    طرحت سؤال مهم ولدك أم كرامتك ؟
    أريد أن أشير إلى نقطة مهمة هنا . قد يحصل مشاكل قبل الأطفال في الحياة الزوجية
    فهنا بين ما ذا سأختار . فليست الأطفال وحدها ما تجمعنا مع أزواجنا , فأنا لم أختار شريكة حياتي لتكون أم أولادي فحسب , أنا أخترتها لتكون أم لأولادي , ولتكون رفيقة دربي , لتكون شريكة حياتي في السراء والضراء .
    أين تكمن أخلاقي وتربيتي أن لم أحتفظ بها لنفسي في هذه المواقف فهل سأحتفظ بهل لأولادي وأعلمهم أياها .
    طبعآ هذا الكلام للرجال والنساء وليس فقط للرجال .
    وقد قرأت منذ فترة مقالة عن العلاقة الزوجية وفن التعامل بين الأزواج وودت طرحها مع بعض الأضافات في هذا الموضو ع لما يحتاجه من توضيح وفهم من قبل الجميع .
    يقول الله تعالى في كتابه الكريم: "هُوَ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ، وَجَعَلَ مِنْهَا زَوْجَهَا؛ لِيَسْكُنَ
    إِلَيْهَا، فَلَمَّا تَغَشَّاهَا حَمَلَتْ حَمْلاً خَفِيفاً فَمَرَّتْ بِهِ، فَلَمَّا أَثْقَلَت دَّعَوَا اللّهَ رَبَّهُمَا لَئِنْ آتَيْتَنَا صَالِحاً لَّنَكُونَنَّ مِنَ الشَّاكِرِينَ " ( الأعراف : 189).
    إن لكل إنسان شخصيته المميزة رجلا أو امرأة، ونظرته الخاصة إلى الحياة، وهذا الاختلاف ليس صفة مذمومة أو قبيحة؛ بل على العكس، فالاختلاف من سنن الحياة؛ وبما أنه كذلك: فعلى الزوج والزوجة أن يتوقعاه، ومن ثم يتقبلاه فلا يغضب الزوج عندما يرى زوجته ترى رأيا مخالفا له. وكذلك لا تشعر الزوجة بالإحباط والتذمر من زوجها عندما يفسر الأمر مختلفا عنها.
    إن تقبل الاختلاف لا يعني أن وجهة نظر الزوج أقل أهمية من زوجته أو العكس؛ وإنما على الزوجين أن يتقبلا الاختلاف حتى لا تصاب الحياة الزوجية بالإحباط واليأس من عدم اتفاق الزوج والزوجة في كل شيء.
    وهذا التقبل نوع من التنازل الجميل بين الزوجين، فقد يتمسك الزوج بأفكاره وآرائه ونظرته للأمور، وفي الوقت نفسه يبدي الاحترام والتقدير والتفهم لأراء زوجته.
    وكذلك قد تحتفظ الزوجة بأفكارها وفي نفس الوقت تبدي الاحترام والتقدير والرضا لأراء زوجها. فلا تسفهه أو تنقص من قدره..
    فهذا ما أمره به ديننا الحنيف في حديث رسول الرحمة صلى الله عليه وسلم ,
    روى ابن حيان عن أبي هريرة قال : قال النبي صلى الله عليه وسلم : " إذا صلت المرآة خمسها
    وصامت شهرها وحصنت فرجها وأطاعت زوجها قيل لها : ادخلي الجنة من أي أبواب الجنة شئت " وصححه الألباني في صحيح الجامع .
    فالحياة رغم بساطتها إلا إنها أحيانا تبدو شديدة التعقيد؛ فلا يمكن للزوج أن يفعل ما يريد وقتما يريد.
    وكذلك تلتبس على الزوجة الأمور، حيث لا يقوم الزوج بالأشياء التي تريدها؛ لذا كان لا بد من التنازل عن بعض الحقوق.
    و التنازل ليس نقصا أو تقليلا من شأن المتنازل أو قبحا في صفاته؛ بل على العكس: هو قوي بإرادته التي جعلته يتنازل عن شيء؛ مقابل تحقيق نتيجة إيجابية.
    فكلما تنازل الزوج أو الزوجة عن حاجاته، سواء كان التنازل في نتائج الجدال والنقاش والأمور الفكرية، أو الأمور المادية، كقطعة حلوى واحدة بيد الزوج يتركها لزوجته: كلما كان أقدر على تحصيل الرضا من الله، و تلقي الحب من الطرف الآخر.
    وهنا تكمن الشجاعة في قوة الاختيار بين ما يريد الزوج، وما تريده الزوجة.
    وهذه الشجاعة تدل على حب المتنازل لذاته ولمن معه، فهو ليس أنانيا أو معاندا إذ إن العناد والتصلب والجمود وعدم المرونة تخنق الأسرة وتدمرها، وتجعل المناخ معكرا، فلا مودة ولا حب ولا حنان؛ وإنما صراع وجدال بلا ثمرة من ورائه، ووضع للكبرياء في غير محله، وتحقيق لانتصارات زائفة لا مكان لها إلا في عقل صاحبها.
    الكاكا
    الكاكا
    إبن البلد المميز
    إبن البلد المميز


    ذكر عدد الرسائل : 43
    العمر : 35
    الموقع : 0944064857
    العمل/الترفيه : الكترونيك
    المزاج : رايق
    تاريخ التسجيل : 07/06/2010

    سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة Empty رد: سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة

    مُساهمة من طرف الكاكا 5/8/2010, 09:52

    حسب رئيي الشخصي الكرامة فوق كل اعتبار
    لئن اذا الزوجة ماعملت كرامة لزوجها أو بالعكس
    الزوج ما عملها كرامة الاطفال سيسيرون على نفس الخطا
    وما رح يعملوا كرامة لحدا...
    Anonymous
    زائر
    زائر


    سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة Empty رد: سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة

    مُساهمة من طرف زائر 5/8/2010, 12:05

    مشكورة يا غالية
    موضوع ...له عدة زوايا
    يعني القارار بالنفصال لازم ينظر ليه من الظروف المحيطة بالعلاقة كلها
    لو تسمح المراة بكرامتها....فلوجود امل لو حتى صغير بجبر العلاقة
    اما اذا فضلت الاحتفاظ بكرامتها ولا يمكن القول على حساب ابناءها..فهذا لانها وصلت لمفترق طرق ولازم تختار الطريق الذي يحفظ لها ما تبقى من كرامتها لان المراة اذا انكسرت بالطلاق فهذا يكسر كذلك كرامتها
    صحيح*** ابغض الحلال عند الله الطلاق***
    لكن اذا كان بقاء المراة مع من لايحفظ لها كرمتها اكيد الطلاق احسن لها
    لو نجي للاولاد...ففي نساء فضلنا البقاء تضحية منهم -مع ازواج- او بالاحرى اشباه ازواج...لحماية او لادهم لكن العكس هو الذي حصل....تنشاة مختلة للاولاد ...مع نفسية مريضة لهم ...يعني بفضل فهيك حالة طلاق ويتكفل حد الوالدين برعاية الاطفال وضمان تنشاة سليمة...بعيد عن مشاهد اسرية كل يوم هم في غنى عنها
    ********************
    احسن شي التفاهم فاذا غاب ...انهار كل شي... والواحد بهيك علاقات ما لازم يكون اناني....يعني دايما المراة لان عندها قلب...بتعطي اولويات غيرها على حسابها غير الرجل
    فبفضل انها لاتنسى ذاتها وتعطي حق نفسها ايضا ...وبالنسبة للاولاد لو كانت هي مرتاحة نفسيا فهذا اكيد رح ينعكس على تربيتها الهم تربية سليمة واذا العكس فالنتيجة بذلك العكس
    الأ(سعد)سد
    الأ(سعد)سد
    مشرف "نادي أحلى المغتربين" .. أسد المنتدى .. معارض
    مشرف


    ذكر عدد الرسائل : 738
    العمر : 39
    الموقع : السعودية
    العمل/الترفيه : مندوب مبيعات
    المزاج : هدوء ماقبل العاصفة
    تاريخ التسجيل : 24/05/2008

    فري زون
    ملاعب بانياس الساحل: مع الأسد لا تلعب

    سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة Empty رد: سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة

    مُساهمة من طرف الأ(سعد)سد 5/8/2010, 12:56

    الكرامة
    Anonymous
    زائر
    زائر


    سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة Empty رد: سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة

    مُساهمة من طرف زائر 5/8/2010, 13:53

    والله أنا رأيي من رأي البوس
    Anonymous
    زائر
    زائر


    سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة Empty رد: سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة

    مُساهمة من طرف زائر 5/8/2010, 14:40

    لا أعتقد بأننا نقارن بين الكرامة والأولاد فالموضوع أو بالأحرى العلاقة بين الزوج والزوجة ليس فيها حدود كرامة
    فحدود الخطوط الحمراء بين الزوجين يجب ان تكون واسعة وليست ضيقة
    ولكني اعتقد بأن الطلاق في حالة تضخم الخلافات هو الحل الأسلم ولكن يجب أن
    المحافظة على حدود الإحترام والتصرفات الإنسانية اللبقة بين المطلقين اذا كان في اولاد
    المهم بالنهاية كل شخص لايعيش إلا مرة واحدة واذا كانت العلاقة فاشلة فيجب انهاؤها فورا بدلا من التضحية التي لاطائل منها
    احيانا يتوفى احد الوالدين او كلاهما ويعيش الأولاد بشكل عادي وينجحون في حياتهم
    فموضوع انفصال الوالدين ليس نهاية العالم ولكنه قد يكون خطوة نحو الأفضل
    شكرا لك ام العيال موضوع رائع
    الـعَـبَّـاسْ
    الـعَـبَّـاسْ
    المفوض بشؤون (هيئة التحرير)
    المفوض بشؤون (هيئة التحرير)


    ذكر عدد الرسائل : 1305
    العمر : 36
    العمل/الترفيه : منتظرين رحمة الله
    المزاج : متقلب
    تاريخ التسجيل : 23/11/2008

    فري زون
    ملاعب بانياس الساحل:

    سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة Empty رد: سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة

    مُساهمة من طرف الـعَـبَّـاسْ 5/8/2010, 16:19

    تحيّة طيبة ..
    ما دامت تعاليم الإسلام وقواعده راسخةً بيننا فلا خوف علينا .
    إنّ الله جعل لكلّ عسرٍ يسرا , وتعتبر قضية الحياة الزوجية من القضايا التي نسج القرآن الكريم حلّها بحروفه فربنا يقول :
    " .... واللائي تخافون نشوزهنّ فعظوهنّ واهجروهنّ في المضاجع واضربوهنّ .. "
    فإذا وصلت الأمور إلى البعد والفراق يطرح لنا ربّ البراق حلاً آخر , حيث يقول ربي :

    "
    وإِنْ خفْتم شقَاق بيْنهِمَا فَابعثوا حكَما مِن أَهله وحكمًا من أَهلِها إِن يريدَا إِصلَاحًا يوَفِّق اللَّه بينَهما إِنَّ اللهَ كَان علِيمًا خبِيرًا "
    وعندما تختل الموازين , وتضطرب القلوب , وضع الإسلام الحلّ الأخير وهو الطلاق , وإنّه أبغض الحلال عندَ الله ..
    ومن هنا لم أجد أنّ الإسلام قد خيّر بين الأولاد والكرامة , فبيوتاتنا لا تقوم على الكبرياء , وعدم التنازل , وإهمال الأطفال , والتسرع في إطلاق كلمة الطلاق , بل هناكَ معايير وإحداثيات يجب علينا أن نأخذ بها , والله الموفق وهو على كلّ شيء قدير ..
    شكراً أيتها الفاضلة ..

    Anonymous
    زائر
    زائر


    سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة Empty رد: سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة

    مُساهمة من طرف زائر 5/8/2010, 23:51

    مشكورين جميعاً
    على النّقاش وإبداء الآراء
    Anonymous
    زائر
    زائر


    سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة Empty رد: سؤال مُحرِج لمن أعمارهم فوق 18 سنة

    مُساهمة من طرف زائر 6/8/2010, 01:45

    الحل وحسب رايي::


    لا يمكن التضحية بمصلحة الاولاد

    والطلاق هاد شي ما لازم ينحط له احتمال لحدوثه لانه ما لازم يصير

    الحل الانسب برايي : انه التنين ينفصله مؤقتا لحتى يلاقو حل واكيد رح يلاقو وكل واحد رح يحس بغلطه
    وبرايي اذا الامور متفاقمة كتير لازم ينفذو الحل اللي قلت عليه بسرعة احسن ما يصير شي ما كويس لان بهيك حالة كل ما شاف الواحد الاخر رح يصير مشاكل وما يستحملو بعض على كلمة.....


    ان شاء الله تكون وصلت وجهة نظري....

      الوقت/التاريخ الآن هو 12/4/2024, 22:48