منتدى موقع بانياس والساحل الرئيسي

أهلاً بكم في منتدى موقع بانياس والساحل الرئيسي

بتسجيلكم والدخول الى حساباتكم تصبحون قادرين على المشاركة وارسال المساهمات وتبادل المعلومات والرسائل الخاصة مع باقي الأعضاء ضمن حدود الإحترام..

نرجو منكم الالتزام بالأخلاقيات العامة واحترام الآخرين وارسال المساهمات ذات القيمة المضافة وذكر مصدر أي معلومة جديدة تضيفونها الى المنتدى في مشاركاتكم تحت طائلة العقوبة..

شكراً لإهتمامكم

انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

منتدى موقع بانياس والساحل الرئيسي

أهلاً بكم في منتدى موقع بانياس والساحل الرئيسي

بتسجيلكم والدخول الى حساباتكم تصبحون قادرين على المشاركة وارسال المساهمات وتبادل المعلومات والرسائل الخاصة مع باقي الأعضاء ضمن حدود الإحترام..

نرجو منكم الالتزام بالأخلاقيات العامة واحترام الآخرين وارسال المساهمات ذات القيمة المضافة وذكر مصدر أي معلومة جديدة تضيفونها الى المنتدى في مشاركاتكم تحت طائلة العقوبة..

شكراً لإهتمامكم

منتدى موقع بانياس والساحل الرئيسي

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

2 مشترك

    أبو القَاسِم الطَّنْبُوري يُفَكّر في اقتِحَامِ القَصْرِ الجمْهُوري

    Anonymous
    زائر
    زائر


    أبو القَاسِم الطَّنْبُوري يُفَكّر في اقتِحَامِ القَصْرِ الجمْهُوري Empty أبو القَاسِم الطَّنْبُوري يُفَكّر في اقتِحَامِ القَصْرِ الجمْهُوري

    مُساهمة من طرف زائر 1/2/2009, 00:57

    مِنْ مَقَامَاتِ طَرِيدِ الزَّمَانِ الطَّبرَانيّ


    هاد الجزء الأول...عطوني رأيكن لكمّل...
    - - - - - - - - - - - - - - -

    حين آبَ طريدُ الزّمانِ من زيارة مفاجئة للعراق، جَمَعْنا الأهلَ والرّفاق، لنعبّر له عن فرحتنا بلقائه بعدَ الفِراق.

    وإذ هنَّأناه بسلامَةِ السِّفارة، سألناه دون إبطاء عن تلك الزيارة؛

    فقال: أما قبّلتم الأيدي، لكي أحدّثكم عن منتظر الزيدي؟ قلنا: بلى، فقال: ما سافرتُ إلا

    لهذه الغاية، باحثاً عن أصل الحكاية، بعد أن جَهّزْتُ سُفرتي، واستنفرْتُ همّتي.


    قلنا: هلا صَحْصَحْتَ لنا مرادَ الكلام، ولجأتَ إلى التوضيح بدلَ الإبهام.؟؟؟؟

    قال: إنّ ما كنتُ أُعَوِّل عليه، هو أن أَجلسَ إليه، فأسأله عن مبرّر فِعْلَتِه، وغايةِ طلبتِه،

    ولكنني لم أستطع تحديدَ وجهتِه....

    على الرغم من اكترائي حِصَاناً أبْلَق....

    واستعانتي بالذّبابِ الأزرق....

    لذلك لم أَرَ بُدّاً من تغييرِ هذا السَّبيل الأخرق، والابتعاد عن لسعِ عقاربِه، فجعلتُ وجهتي بيوتَ أهلِه وأقاربِه.......

    وإذ تراءَى الضُّحى مع انبساطِ شمسِه وارتفاعِ نهارِه، وصلتُ إلى بيتٍ فيه نفرٌ غيرُ قليلٍ من زُوَّاره، يقوم على حُسْن وِفادتهم شبابٌ وبنات، استغلقَتْ عليَّ كثرتُهُم، فقيل لي: هذا بيت منتظر، وهؤلاء إِخوتُه وأخَواتُه، ثمّ كان لقاءٌ غريب، قادني إلى رَجُلٍ في البخل عجيب......."


    قلنا: هَلّا دخَلْتَ في أتونِ الحكاية، لنأخذَ منها عِظَةً وآية.....................



    أبو القَاسِم الطَّنْبُوري يُفَكّر في اقتِحَامِ القَصْرِ الجمْهُوري 3118100235_df77f38161
    soso
    soso
    بنت البلد المميزة
    بنت البلد المميزة


    انثى عدد الرسائل : 596
    العمر : 40
    العمل/الترفيه : المطالعة
    المزاج : متقلب
    تاريخ التسجيل : 12/05/2008

    أبو القَاسِم الطَّنْبُوري يُفَكّر في اقتِحَامِ القَصْرِ الجمْهُوري Empty رد: أبو القَاسِم الطَّنْبُوري يُفَكّر في اقتِحَامِ القَصْرِ الجمْهُوري

    مُساهمة من طرف soso 1/2/2009, 01:03

    اكيد كملي ما بدا سؤال شي حلو كتير
    Anonymous
    زائر
    زائر


    أبو القَاسِم الطَّنْبُوري يُفَكّر في اقتِحَامِ القَصْرِ الجمْهُوري Empty رد: أبو القَاسِم الطَّنْبُوري يُفَكّر في اقتِحَامِ القَصْرِ الجمْهُوري

    مُساهمة من طرف زائر 2/2/2009, 00:16

    قال طريد الزمان:

    "حين دخلتُ الدار رأيت مزيجاً من الحزن والفَخَار ، إذ تألقَ في العيون

    تمرّدٌ غاضب، وعلا الوجوه همٌّ ناصب.


    وسرعان ما تقدّم نحوي أحد إخوته قائلاً: أنا شقيق منتظر الزيدي، فهَمَمْتُ أن

    أخبرَه بما عندي، فبادرني: لا نسألُكَ شيئاً حتى تختبرَ إِدامَنا، وتأكلَ طعامَنا، وتتذوق

    حساءَنا، وتشرب إناءَنا، فحلفتُ له أني هقِفْتُ وضَعُفَت شهوتي للطعام، فجاءني ببعض الرطب الذي

    تندى طلاوته، فوجدته قد مَسُخَ وقلّت حلاوته، فخمنتُ في نفسي حُزْنَ النخيل، على ما أصاب

    العراق القتيل.



    وعندها سألني عن هويتي ومكاني، فقلت: أنا طريد الزمان الطبراني.

    فقام من فوره، وضمّني إلى صدره، قائلاً: أهلاً بك أيّها العَمّ.. يا شريكي في الهم والغمّ.

    فقلت له: أتغتمّ وقد تكوّل غُمَارُ النّاسِ في حفلٍ بهيج، وراحوا يرقصون بين المحيط والخليج،

    احتفاءً بذلك الحذاء الميمون، الذي رماه منتظر في وجه الطاغية المأفون، فكان أبلغ

    وداع، لأُسّ اللؤم والخداع؟.
    قمر بانياس
    قمر بانياس
    بنت البلد المميزة
    بنت البلد المميزة


    انثى عدد الرسائل : 384
    العمر : 32
    الموقع : الغربة ^_^
    العمل/الترفيه : طالبة
    المزاج : غير مستقر !
    تاريخ التسجيل : 01/02/2009

    أبو القَاسِم الطَّنْبُوري يُفَكّر في اقتِحَامِ القَصْرِ الجمْهُوري Empty رد: أبو القَاسِم الطَّنْبُوري يُفَكّر في اقتِحَامِ القَصْرِ الجمْهُوري

    مُساهمة من طرف قمر بانياس 2/2/2009, 15:48

    كلام جميل يعطيكي العافية عزيزتي............... ولا تحرمينا من المزيد

      الوقت/التاريخ الآن هو 26/2/2024, 06:07