منتدى موقع بانياس والساحل الرئيسي

أهلاً بكم في منتدى موقع بانياس والساحل الرئيسي

بتسجيلكم والدخول الى حساباتكم تصبحون قادرين على المشاركة وارسال المساهمات وتبادل المعلومات والرسائل الخاصة مع باقي الأعضاء ضمن حدود الإحترام..

نرجو منكم الالتزام بالأخلاقيات العامة واحترام الآخرين وارسال المساهمات ذات القيمة المضافة وذكر مصدر أي معلومة جديدة تضيفونها الى المنتدى في مشاركاتكم تحت طائلة العقوبة..

شكراً لإهتمامكم

انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

منتدى موقع بانياس والساحل الرئيسي

أهلاً بكم في منتدى موقع بانياس والساحل الرئيسي

بتسجيلكم والدخول الى حساباتكم تصبحون قادرين على المشاركة وارسال المساهمات وتبادل المعلومات والرسائل الخاصة مع باقي الأعضاء ضمن حدود الإحترام..

نرجو منكم الالتزام بالأخلاقيات العامة واحترام الآخرين وارسال المساهمات ذات القيمة المضافة وذكر مصدر أي معلومة جديدة تضيفونها الى المنتدى في مشاركاتكم تحت طائلة العقوبة..

شكراً لإهتمامكم

منتدى موقع بانياس والساحل الرئيسي

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

    قصة من الواقع

    أبو الحسن
    أبو الحسن
    إبن البلد المميز
    إبن البلد المميز


    ذكر عدد الرسائل : 489
    العمر : 47
    العمل/الترفيه : teacher
    المزاج : not good
    تاريخ التسجيل : 18/02/2008

    قصة من الواقع Empty قصة من الواقع

    مُساهمة من طرف أبو الحسن 18/11/2008, 08:20

    ابكت ملك الموت

    بسم الله الرحمن الرحيم


    اليكم هذه القصه الواقعيه

    المرأة التى بكى ملك الموت عندما قبض روحها ..

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    ورد في بعض الآثار أنَّ الله عز وجل أرسل ملك الموت ليقبض روح امرأة من الناس

    فلما أتاها ملك الموت ليقبض روحها وجدها وحيدة مع رضيعاً لها ترضعه وهما في صحراء قاحلة ليس حولهما أحد ،

    عندما رأى ملك الموت مشهدها ومعها رضيعها وليس حولهما أحد وهو قد أتى لقبض روحها ، هنا لم يتمالك نفسه

    فدمعت عيناه من ذلك المشهد رحمة بذلك الرضيع ، غير أنه مأمور للمضي لما أرسل له ، فقبض روح الأم ومضى ، كما

    أمره ربه: (لا يعصون الله ما أمرهم ويفعلون ما يؤمرون)


    بعد هذا الموقف - لملك الموت - بسنوات طويلة أرسله الله ليقبض روح رجل من الناس

    فلما أتى ملك الموت إلى الرجل المأمور بقبض روحه وجده شيخاً طاعناً في السن

    متوكئاً على عصاه عند حداد ويطلب من الحداد أن يصنع له قاعدة من الحديد يضعها

    في أسفل العصى حتى لاتحته الأرض ويوصي الحداد بأن تكون قوية لتبقى عصاه سنين طويله .

    عند ذلك لم يتمالك ملك الموت نفسه ضاحكاً ومتعجباً من شدة تمسك وحرص هذا الشيخ وطول أمله بالعيش بعد هذا العمر المديد ،ولم يعلم بأنه لم يتبقى من عمره إلاَّ لحظات .

    فأوحى الله إلى ملك الموت قائلاً: فبعزتي وجلالي إنَّ الذي أبكاك هو الذي أضحكك

    سبحانك ربي ما أحكمك

    سبحانك ربي ما أعدلك

    سبحانك ربي ما أرحمك

    نعم ذلك الرضيع الذي بكى ملك الموت عندما قبض روح أمه

    هو ذلك الشيخ الذي ضحك ملك الموت من شدة حرصه وطول أمله

    وقفه :

    فالنعلم يااخواني أن كل انسان مكتوب رزقه على الله متى يعيش وكيف يعيش

    ولا ننسى بان ملك الموت قادم لكل واحد منا وذلك بإذن من الله
    م ن ق و ل

    تحياتي


    Anonymous
    زائر
    زائر


    قصة من الواقع Empty رد: قصة من الواقع

    مُساهمة من طرف زائر 18/11/2008, 14:21

    قصة جميلة..وسمعت مرة..أن الله يحب من عباده تمسكهم بالحياة..ومكروه جدا تمني الموت..حتى في حالات المرض..فعلا إن الذي أضحكك هو الذي أبكاك...جعل الله خاتمتنا و خاتمة أمة محمد عليه الصلاة والسلام على خير بإذنه

    شكرا لك

      الوقت/التاريخ الآن هو 24/6/2024, 02:57